التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم – MRI؛ تعرف على أهم 6 معلومات عنه

التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم – MRI؛ تعرف على أهم 6 معلومات عنه

التصوير بالرنين المغناطيسي MRI يمكن إجراؤه لتصوير الجسم بالكامل، ويظهر الكثير من المشكلات المرضية، لكن هل له آثار جانبية؟ وكيف يمكن التحصير له؟

تصوير الرنين المغناطيسي على الجسم – MRI أو أشعة MRI فحص غير جراحي يتم القيام به لبعض أجزاء من الجسم أو كامل الجسم فهناك أشعة الرنين المغناطيسي على المخ، والتصوير بالرنين المغناطيسي للرقبة، لكن ما أضرار الرنين المغناطيسي؟


استخدامات التصوير بالرنين المغناطيسي على الجسم – MRI

  • التصوير باستخدام الرنين المغناطيسي لكامل الجسم لا يعتمد على الأشعة السينية المتأينة؛ لذا فإن له استخدامات أكثر من الأشعة المقطعية مع حالات مرضية خاصة.
  • منطقة الصدر: يُستخدم الرنين المغناطيسي لتصوير أعضاء مثل القلب.
  • منطقة البطن، جميع الأعضاء الرخوة في منطقة البطن يمكن تصويرها بالرنين المغناطيسي؛ يشمل ذلك: الكبد، البنكرياس، القناة الصفراوية، الطحال، الأمعاء، الكلى، الغدد الكظرية.
  • من الممكن تصوير الرنين المغناطيسي لأعضاء الحوض والتي تشمل المثانة.
  • الأعضاء التناسلية: المبايض في الإناث والرحم، والبروستاتا لدى الرجال.
  • يُستخدم في تصوير الأجنة في أرحام الحوامل.
  • يُستخدم  جهاز الرنين لتصوير الأوعية الدموية في الجسم.
  • يتم تصوير العقد الليمفاوية بالرنين.
  • في منطقة المخ والدماغ تظهر صور الرنين للجسم الكثير من التفاصيل، كما أن التصوير بالرنين المغناطيسي الأكثر أمانًا مقارنة بفحوصات تصويرية أخرى.
  • يُستخدم  في تصوير إصابات الكتف والركبة.
  • تستخدم موجات التصوير بالرنين المغناطيسي على الجسم  لتشخيص ومتابعة العلاج في الحالات المرضية التالية:
  1. أورام في منطقة الحوض أو الصدر أو البطن.
  2. الأمراض الخاصة بالكبد مثل: التليف الكبدي، أمراض البنكرياس والقناة الصفراوية.
  3. بعض أنواع الالتهابات التي تصيب الأمعاء مثل: التهاب القولون التقرحي، مرض كرون.
  4. التهابات الأوعية الدموية.
  5. متابعة الجنين في فترة الحمل.

“اقرأ أيضًا: أشعة 4d للحامل


التحضير من أجل التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم

  • يجب اتباع الإرشادات الخاصة بتناول أنواع معينة من الطعام والشراب قبل إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي على الجسم.
  • أخبر أخصائي الأشعة عن الأدوية التي تتناولها، وإذا كانت لديك حساسية معينة في حال كنت تجري فحص التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم باستخدام الصبغة.
  • أيضًا أخبر الطبيب عن العمليات الجراحية التي قمت بها مؤخرًا.
  • إذا كان لديكِ فرصة في أن تكوني حاملًا أخبري الأخصائي حول هذا الأمر؛ لأنه يُفضل تجنب إجراء التصوير بالرنين على الجسم في الثلث الأول من فترة الحمل.
  • اخلع جميع الأدوات المعدنية التي ترتديها مثل: المجوهرات، الساعات، أدوات الإكسسوار المختلفة في الملابس والشعر؛ لأنها تؤثر على دقة التصوير بالرنين.
  • استخدام ملابس مخصصة للتصوير بالرنين خالية من القطع المعدنية.
  •  إذا كانت لديك أجهزة طبيبة مثل الغرسات المعدنية وغيرها أيًا كانت، أخبر المختص بها.
  • إذا كان لديك أمراض معينة في الجسم خاصة في الكلى، أخبر المختص بهذا خاصة قبل إجراء فحص الرنين بالصبغة.
  • الشظايا وبقايا الرصاص وغيرها من المعادن التي قد تكون مغروسة بالجسم يجب أن يعلم عنها أخصائي الأشعة قبل فحص الرنين.
  • قد يحدث تخدير الأطفال قبل إجراء التصوير بالرنين  خاصة إذا كانوا كثيري الحركة.

“اقرأ أيضًا: أشعة السونار للحامل


أضرار التصوير بالرنين المغناطيسي على الجسم بالكامل – MRI

  • على الرغم من عدم استخدام الأشعة السينية ذات الآثار السيئة إلا أن التصوير بالرنين المغناطيسي له بعض المخاطر؛ لأنه يعتمد على المجال المغناطيسي قوي للغاية.
  • يجب على الأشخاص الذين يستخدمون جهاز طبي مزروع مثل: أجهزة القلب المزروعة، مضخات الأنسولين، القوقعة المزروعة إزالتها قبل إجراء الفحص، وهذا قد يشق على البعض.
  • بعض أجهزة المسح بالرنين المغناطيسي تسبب ضوضاء صاخبة، الأمر الذي يتطلب توفير حماية خاصة للأذن.
  • بعض الأشخاص لديهم خوف من الأماكن المغلقة، الأمر الذي يصيبهم بالذعر عند القيام بمسح الرنين المغناطيسي.

عيوب أشعة MRI

  • يتطلب الحصول على صور عالية الجود حبس الأنفاس والبقاء ثابتًا، وترك القلق جانبًا، وهذا الأمر قد يكون صعبًا لدى البعض.
  • ضربات القلب المتسارعة قد تؤثر على جودة التصوير بالكامل.
  • أحيانًا قد لا يفرق التصوير بالرنين المغناطيسي بين الأنسجة السرطانية وبعض السوائل التي تتجمع في بعض مناطق الجسم وتُسمى الوذمة.
  • قد يكون مكلفًا أكثر من أنواع التصوير الأخرى على الجسم، كما أنه يتطلب المزيد من الوقت.

“اقرأ أيضًا: التصوير المقطعي المحوسب


شكل جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي للجسم – MRI

آلة تصوير الرنين المغناطيسي المفتوحة

جهاز التصوير بالرنين عبارة عن طاولة يستلقي عليها المريض ويبقى ثابتًا، تنزلق هذه الطاولة بشكل تدريجي إلى داخل حلقة مغناطيسية بها تجويف، بحيث يحيطك مجال مغناطيسي بالكامل.

  • هناك أجهزة تحتوي على تقنية التجويف القصير، وهذه مخصصة في حالة المريض الذي يعاني من الخوف من الأماكن المغلقة، أو الأكبر حجمًا.
  • تتوفر حديثًا وحدات تصوير رنين مفتوحة الجانبين واستخدام طريقة مثل هذه سيكون أفضل للمرضى الذين يخافون من الدخول في أماكن مغلقة بالكامل.
  • الحلقة المغناطيسية المحيطة بالمريض ترسل مجال مغناطيسيً قويًا، يتقاطع مع مجال الراديو، ثم يتم سحب هذه الإشارات المختلفة إلى جهاز كمبيوتر؛ حيث يتم معالجتها وتحويلها إلى صور تظهر كامل أنسجة الجسم، يمكن فيما بعد طباعة هذه الصور وعرضها على الطبيب؛ من خلال صور الرنين المغناطيسي يستطيع الطبيب تشخيص الكثير من الأمراض.

الأسئلة الشائعة

هل يمكن تصوير كامل بالجسم بالرنين المغناطيسي

نعم يمكن ذلك لكن التكلفة ستكون مرتفعة قليلًا.

هل يظهر الرنين المغناطيسي الجلطة

تصوير الرنين المغناطيسي يظهر الجلطات في المخ أفضل من المقطعية

هل يظهر الاكتئاب في تصوير المخ بالرنين

بعض أنواع الاكتئاب التي تكون بسبب مرض في الدماغ تظهر في الرنين المغناطيسي

تصوير الرنين المغناطيسي على الجسم – MRI أو أشعة MRI، واحد من الفحوصات الطبية الدقيقة، يعتمد  الأطباء في استخدام التصوير بالرنين كثيرًا في تشخيص الحالات المرضية المختلفة، أيضًا يتم متابعة العلاج الخاص ببعض الأورام والأمراض الأخرى عن طريق تكرار هذا صور الرنين، الأضرار الناجمة عن التصوير بالرنين أقل بكثير من أنواع التصوير الأخرى.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الآن

إنضم لقناتنا على تيليجرام